التصنيفات
Uncategorized

ما هو السكر التراكمي | وما الحاجة لقياسه؟

السكر التراكمي HbA1c بالتأكيد سمعت عنه كثيرًا في الآونة الأخيرة، يعرف السكر التراكمي بأنه مصطلح يحدد معدل السكر في الدم خلال شهرين أو ثلاثة شهور سابقة لوقت القيام بهذا التحليل، معرفة مستوى السكر التراكمي يساعدك كثيرًا في معالجته إذا كان مرتفعًا؛ وبالتالي تتجنب المضاعفات التي قد تحدث، من المهم أن تعلم ما تعنيه نتيجة التحليل وعليه يمكنك أخذ الإجراءات اللازمة، في مقالنا هذا نتعرف أكثر عن السكر التراكمي.

قد يهمك التعرف على: دواعي استعمال جلوكوفاج

السكر التراكمي

فحص السكر التراكمي

السكر التراكمي (الهيموجلوبين السكري)، ينتج عن التصاق الجلوكوز مع كريات الدم الحمراء؛ نتيجة ارتفاع مستوي السكر في الدم، فلا يتمكن جسم الإنسان من استخدام الجلوكوز بصورة طبيعية فيلتصق ويتراكم في الهيموجلوبين، ومتوسط عمر خلايا كريات الدم الحمراء ثلاثة أشهر، وهي الفترة الموصي بها لأخذ قراءات جهاز قياس السكر.

قد يهمك الإطلاع على: نسبة السكر الطبيعية

أسباب إجراء الفحص

يتم إجراء فحص السكر التراكمي تبعًا لطلب من الطبيب، من خلاله يتم الكشف عن إصابة المريض بمرض السكري أو قبل مرحلة الإصابة به، في هذه المرحلة ترتفع نسبة السكر في الدم، قد لا يتمكن الطبيب من تحديد الإصابة وقد يطلب تحليل الغدة الدرقية، وإذا كانت المصابة تخطط للحمل، أو لا تسيطر على مستوى السكر ينصحها الطبيب بإجراء الفحص.

تفسير نتائج السكر التراكمي

تختلف نتيجة الفحص طبقًا لحالة المريض، إليكم القراءات المختلفة وتفسيرها:
• إذا كانت القراءة %5.7 فهذا يعني أن الشخص سليم ولا يعاني من أي مشاكل في مستويات السكر في الدم.
• إذا كانت القراءة ما بين % 6.4-5.7 تفسير ذلك أن الشخص في مرحلة ما قبل السكري.
• أما إذا كانت القراءة % 6.4 أو أكثر فيعني ذلك أن الشخص مريض سكري.

شاهد أيضًا: تمارين كارديو

أسباب تغير نتيجة فحص السكر التراكمي

أحيانًا يحدث تغير في نتيجة الفحص، يرجع هذا التغير إلى عدة أسباب منها :
• أن يصاب المريض باكتئاب أو توتر، ربما قد تتساءل عن أنواع الصداع.
• تناول بعض الأدوية.
• الشعور بعدم الراحة أو بصحة سيئة.
• تغيير في نمط الحياة.

طرق علاج السكر المرتفع

لديك عدة خيارات علاجية، يمكنك اختيار ما يناسبك من بينهم، من هذه الخيارات ما يلي:
• زيادة الجرعة أو تغير الدواء تبعًا لتعليمات الطبيب المعالج.
• ممارسة الرياضة بانتظام.
• اتباع نظام غذائي صحي، المحافظة على مستوى الضغط الطبيعي.
• الابتعاد تمامًا عن التدخين والمدخنين.

أخيرًا، حرصًا على سلامتك عزيزي المتابع وخاصًة إذا كان لك تاريخ مرضي مع مرض السكري، احرص على إجراء فحص السكر التراكمي من حين لآخر، وبالتأكيد بعد استشارة الطبيب المعالج لك وتبعًا لتوجيهاته، لأن كلما أُكتشف المرض مبكرًا، كان إمكانية علاجه أسرع وأسهل بكتير.

المصدر

diabetes

imutc

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *